القائمة الرئيسية

بالفيديو حسين مرتضى يشرح بعض حقائق سفينة المتفجرات التي كانت في مرفأ بيروت

11-08-2020, 17:42 الإعلامي حسين مرتضى

 

نشر الإعلامي المقاوم (حسين مرتضى) معلومات وحقائق  عن سفينة المتفجرات التي كانت  في مرفأ بيروت ، وذلك من خلال رسالة مصورة "فيديو " .

 

الاعلامي المقاوم والذي كان يغطي الحرب الكونية على سوريا ، وكان متواجد في اكثر المناطق خطورة ، مما يؤهله لأن يكون شاهد على مجريات الاحداث والخبايا (إن صح التعبير) ، حيث يملك كم من المعلومات بكل ما يخص هذا الحرب الكونية على سوريا الشقيقة والتي كان يغطيها اعلاميا وعلى السوشال ميديا اول بأول ؛ ومن بين هذه المعلومات  كل ما يتعلق  بالجماعات الإرهابية التكفيرية ، ومن يدعمها ؛ حيث ذكر الإعلامي من خلال رسالته المصورة  أن "وايام الأحداث الأولى بسوريا ، وان هذه السفينية حالها حال الكثير من السفن التي وصلت لبنان بذلك الوقت، والمحملة بالسلاح للجماعات الارهابية "،

واضاف :" أنه في 2013 ،2014 تحدث عن هذا الأمر ، "

حيث اوضح بذلك الوقت :" وان سفينة لطف الله تصل مدينة طرابلس بالتنسيق مع  بعض القوى السياسية اللبنانية ومن ثم يتم إدخالها الى سوريا ، بعض من هذه السفن تم إكتشافها والبعض الآخر لم يتم إكتشافه، وأنه من المؤسف لم يستمع أحد إلينا عندما تحدثنا ، بل ان بعض القوى السياسية في لبنان كانت تريد محاكمتنا والبعض الآخر روج من خلال مؤتمرات صحفية بأن هذه السفن تحمل "حرامات وفيها بطانيات وفيها حفاظا... الخ" على حد تعبيره !

 

وأضاف الاعلامي حسين مرتضى :" للأسف كنا نعلم أنها تحمل أسلحة ومتفجرات ،" موضحا :"عدم وجود أي جهة للتنسيق مع الأمن السوري في ذلك الوقت مع العلم أنه بذلك الوقت بعض المخابرات السورية أوصلت معلومة للأجهزة المخابراتية الأمنية اللبنانية ، عن وجود شيء خطير و بمشاركة بعض القوى السياسية وبعض المجموعات "، لكن دون تجاوب من الجانب اللبناني .

 

ليتم الإكتشاف لاحقا :" أن تنسيق يحدث بين  بعض الأجهزة الأمنية ، وبعض قادة الأجهزة الأمنية في ذلك الوقت، مع بعض الدول لإدخال أسلحة ومسلحين إلى داخل سوريا ."

 

وذكر الاعلامي حسين مرتضى: " ان هذه السفينة وحمولتها موجودة بمرفأ بيروت من 2014 ، متسائلا لماذا الآن جميع الصحف والمواقع والجهات ؛ يريدون معرفة كامل المعلومات عن هذه السفينة ومن مالكها ...بينما منذ 2014 لم يهتموا لأمر هذه السفينة ، والآن تم معرفة صاحب السفينة في قبرص بينما في ذالك الوقت لم يكن موجودا صاحب  السفينة ، مع العلم  انه كل ما ارتبط من قصص بهذه السفينة وبما يتعلق بها من أوراق ؛ مزورة وحتى الآن لا يوجد حقيقة في هذا الامر"...! 

 

وذكر ان من أمثلة تورط البعض بما حدث في سوريا ، وباحصائية ذاتية منه :" ان عدد اللبنانيين الذين وجدوا قتلى مع الجماعات الارهابية في سوريا يترواح عددهم من

250 - 300  قتيل لبناني "، مضيفا : " انه رقم من دون احصائية الجرحى او من قاتل ثم عاد الى لبنان . وهذا دليل  لما كان يحدث في لبنان ويُخطط في لبنان ، ودليل على من ادخل  اسلحة ومسلحين من لبنان الى سوريا ."

 

مضيفا :" ارجعوا لفرنسا وارجعوا لمن كان يدعم المجموعات الارهابية (بندر بن سلطان) وارجعوا لبعض قادة الاجهزة الأمنية  في ذلك الوقت في لبنان ، والذين كانوا يقوموا بالتنسيق والدعم والتواصل مع اجهزة مخابرات عربية وقطرية "

 

 

رسالة حسين مرتضى على قناة يوتيوب :

 

حساب حسين مرتضى على تويتر:

 

المصدر 

موقع حسين مرتضى 

 

شارك