القائمة الرئيسية

موسكو تحذر من عودة سيناريو السلاح الكيميائي إلى إدلب

21-09-2020, 10:40 صورة تعبيرية
موقع اضاءات الإخباري

حذرت روسيا من امكانية شن التنظيمات المسلحة ممثلة بإرهابيي جبهة النصرة هجوما باستخدام أسلحة كيميائية وغازات سامة فر ريف ادلب كسيناريو لمحاولة اتهام الجيش السوري بتنفيذ مثل هذا الهجوم.

 

وقال نائب رئيس مركز التنسيق الروسي التابع لوزارة الدفاع، ألكسندر غرينكيفيتش، في موجز صحفي //إن معلومات تلقاها المركز تتحدث عن تخطيط ارهابيي /جبهة النصرة/ ، لتنفيذ استفزازات باستخدام مواد سامة في القطاع الجنوبي من منطقة خفض التصعيد في إدلب//.

 

وتابع الضابط الروسي أن الإرهابيين ينوون فبركة هجمات كيميائية في مدينة أريحا وبلدة بسامس بغية اتهام الجيش السوري لاحقا باستخدام أسلحة كيميائية ضد المدنيين  مشيرا إلى أن التحضيرات جارية، حسب المعلومات المتوفرة، في أماكن الاستفزازات المتوقعة لتصويرها، وذلك بمشاركة إرهابيي /الخوذ البيضاء/.

 

وأكدت وزارة الدفاع الروسية أكثر من مرة وجود مختبرات لتجهيز وإعداد المواد السامة لدى التنظيمات الإرهابية في إدلب يديرها مختصون وخبراء تم تدريبهم في أوروبا ليتم استخدامها في تنفيذ هجمات كيميائية مفبركة ضد المدنيين لاتهام الدولة السورية.

شارك