القائمة الرئيسية

في كتابها الجديد.."كيف صنعت عائلتي أخطر رجل في العالم, ماري ترامب تكتب عن المعتل ترامب وعن أسباب انحرافه وتكوينه النفسي المرضي

08-07-2020, 14:30 ماري ترامب والمعتل دونالد ترامب
موقع إضاءات الإخباري

فضائح دونالد ترامب وصلت لأربع جهات الارض, فهو لص  منحرف لاب منحرف حسب شهادة الحفيدة وحفيد لتاجر رقيق ابيض, عملت عائلته في الدعارة, الكتاب يتعرض لأسرة الجد القاسي الذي انتج ترامب شخصاً خالياً من المشاعر الانسانية تمكن من سرقة أشقائه, توقيت نشر الكتاب مهم وصاحبة الكتاب هي من ذوي الاختصاص في الطيب النفسي, يبقى السؤال هل سيؤثر هذا الكتاب على حظوظ ترامب الانتخابية في وجود مجتمع جاهل وأحمق لا يطالب بحقوقه المسلوبة من الطغمة المستبدة الحاكمة في أمريكا؟

فحسب وكالات الأنباء,  تعتزم ابنة شقيق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب نشر كتاب يكشف تفاصيل بشأن التعامل السيء في الأسرة، التي كان يرعاها فريد والد ترامب، والتي شكلت شخصية رئيس فارغ عاطفيا يمثل تهديدا للبلاد.

فلقد كتبت ماري ترامب في كتابها، وفقا لشبكة “سي إن إن” الإخبارية: “إن دونالد دمر والدي، بعدما حذا حذو جدي وبتواطؤ وصمت وتقاعس من إخوته. ولا يمكنني السماح له بتدمير بلادي”.

وتوفي فريد جونيور، والد ماري ترامب بعد سنوات من الصراع مع إدمان الكحول.

ومن المقرر نشر كتاب (كثير للغاية ولا يكفي أبدا: كيف صنعت عائلتي أخطر رجل في العالم) في 14 تموز/يوليو الجاري.

وتستخدم ماري ترامب، وهي طبيبة نفسية إكلينيكية، خلفيتها المهنية وتاريخ عائلتها لتدفع بأن فريد ترامب، والد دونالد ترامب كان “معتلا اجتماعيا” و”دمر” الرئيس وسلبه القدرة على “الشعور بالطيف الكامل للمشاعر الإنسانية”، وفقا لمقتطفات نشرت في صحيفة واشنطن بوست.

فقبل ثلاثة أشهر من الانتخابات الرئاسية الأميركية وقبل أيام من انعقاد المؤتمر الوطني الجمهوري، فضائح وخفايا حول سيرة الرئيس الأميركي دونالد ترامب الشخصية والمهنية، تنوي ابنة أخيه ماري ترامب فضحها ونشرها في كتاب يحوي مذكراتها حول أسرتها وتحديداً حول عمها الرئيس وأعماله وآلاعيبه غير القانونية.

دار نشر "سيمون وشوستر" الأمريكية ذكرت ان نشر المذكرات التي تحمل عنوان "كثير جداً ولا يكفي أبداً" كيف صنعت عائلتي أخطر رجل في العالم"، سيصدر الشهر المقبل.

الصحف والمواقع الأجنبية والأميركية نشرت اخبارا ومقالات حول هذه المذكرات وتسريبات حول المعلومات والقصص التي ستتضمنها حول الرئيس ترامب.

في التفاصيل تكشف ماري كيف أمدت صحيفة "نيويورك تايمز" بوثائق سرية لنشر تحقيق تفصيلي عن الشؤون المالية الشخصية لترامب وعن تورطه في برامج ضريبية احتيالية وحصوله على ما يزيد على اربعمئة مليون دولار من إمبراطورية العقارات التي تركها والده.

موقع "أمازون" وفي إعلان ترويجي للكتاب ذكر أن ماري ترامب ستوضح كيف أصبح عمها الرجل الذي يهدد حالياً الصحة العالمية والأمن الاقتصادي والنسيج الاجتماعي. وانها ستشرح في الكتاب كيف أن أحداثاً معينة ونماذج أسرية صنعت الرجل السيء الذي يشغل حاليا المكتب البيضاوي بما في ذلك العلاقة الغريبة بين جدها ووالدها من جهة وبين دونالد ترامب من جهة ثانية.

وستتهم ماري الرئيس دونالد ووالده بلعب دور في وفاة والدها وعدم مساعدته وحرمه من الميراث كما ستتهم الرئيس بأنه عزل والده وسخر منه، بعد أن بدأ يعاني من مرض ألزهايمر.

وترجع الخلافات بين ماري وعمها الرئيس وعمتها ماريان ترامب باري القاضية الفيدرالية المتقاعدة إلى نحو عشرين عاما بسبب دعاوى قضائية أقامتها ماري وشقيقها ضدهما معتبرين ان وصية جدهما خضعت للاحتيال والتأثير غير المشروع من جانب دونالد وأخوته داعية اياهم الى ان يخجلوا من أنفسهم لما قاموا به من تحايل خلال المعركة القضائية.

المصدر: وكالات

شارك